Header Ads Widget

العرب يفضّلون العمل والهجرة إلى السويد - إليك الأسباب

 أسباب سعي العرب للهجرة إلى السويد... المستوى التعليمي كيف حال المستوى المعيشي... السويد بلد الجمال الطبيعي و البشري...

إن الهجرة أو اللجوء  قصد الحياة أو الدراسة و العمل في دولة السويد يعتبر أمرا شائعا و منتشرا في السنوات الأخيرة في الأوساط و المجتمعات العربية, و لعل ذلك يعود بالفضل إلى سهولة قوانين هذه الدولة الأوروبية في منحها و تقديمها للإقامة فيها, و التسهيل كذلك فيما يخص لم الشمل العائلي في السويد, بالإضافة إلى الجودة المعروفة للخدمات المقدمة للمهاجرين و اللاجئين في السويد, مثل: رواتب اللجوء و المنحة الخاصة بالتعويض عن البطالة و الخدمات الصحية و الاجتماعية.
و على الرغم من وجود كل هذه الإيجابيات إلا أن هناك بعض السلبيات الصغيرة فيما يخص هذه الدولة لعلها يمكن أن تتمثل في المناخ الخاص بها الذي يعرف بأنه بارد و الذي يدفع الكثيرين إلى التفكير في شأن الهجرة إلى وجهات أخرى قد تكون أكثر دفئا، بحيث أن مملكة السويد معروفة بكونها باردة الطقس, و كذلك تعرف هذه الدولة بطول ساعات الليل بالمقارنة مع ساعات النهار و ذلك خلال أغلب شهور السنة, فالسويد تشرق الشمس فيها لما تصل مدته من "1650 إلى 1950 " ساعة فقط خلال عام كامل.

لهذه الأسباب يفضل العرب الهجرة إلى السويد

لماذا تعتبر السويد وجهة مفضلة للمهاجرين؟

1- مستوى العيش المرتفع في السويد

من أهم العناصر الجاذبة إلى هذه البلاد الأوروبية الباردة هو المستوى المعيشي الجيد الذي يعود إلى ارتفاع الرواتب و إنتشار الحرية و الديموقراطية الفعلية و المستوى الدراسي و التعليمي العالي و المعترف به دوليا و كذلك جودة خدمات الرعاية الصحية التي تعتبر في حالة ممتازة في السويد, بالإضافة إلى جمال هذه الدولة التي تتمتع بأيقونات الطبيعة الساحرة و الخابات و البحيرات الخلابة.

2- اللجوء إلى السويد يعتبر الأسهل من بقية البلدان الأوربية

تقدم الدولة السويدية عناية خاصة باللاجئين إليها بحيث أن معالجة طلبات اللجوء إلى السويد و النظر فيها يتم في مدة قياسية و سريعة بالمقارنة مع دول أوربا الأخرى, فكل ما تهتم به السلطات السويدية هو التأكد و التيقن من صحة المعلومات التي تقدمت بها فيما يخص هويتك و كذلك الأمر بالنسبة إلى الظروف التي دفعتك بشكل حقيقي إلى طلب اللجوء لدولتهم.

3- جمال بنات السويد

إن هذا الأمر و هذه النقطة لا تعتبر مجرد كلام عام, فهذه هي الحقيقة الفعلية لأن العديد و الكثير من الشباب يهتم و يتطلع إلى فتيات و بنات السويد سبب هذا هو ما عرف عنهن من تمتعهن بصفات الأنوثة و الجمال, فهناك فعلا الكثيرين ممن هاجروا إلى السويد لأنهم فعلا تعرفوا على فتيات سويديات جميلات و إتفقوا بينهم و قرروا الزواج, بينما الآخرون قد قاموا بالهجرة إلى السويد بحثا و سعيا عن العمل و الشغل, لكنهم هم نفسهم لن يرفضوا الحصول على زوجة سويدية برتقالية الشعر بعيون زرقاء أو خضراء و بشرة بيضاء.

كيف تصل إلى السويد؟

بوسع أي شخص الهجرة إلى السويد من خلال طرق عديدة كما سلفت الإشارة إليها في مواضيع مختلفة و سابقة عن الهجرة إلى دولة السويد, فهناك ممن يسافر إلى السويد لأجل الدراسة و التعلم في هذا البلد أو حتى من أجل الإكتشاف و السياحة و التمتع بالإجازة أو عمل اللجوء و طلب الحماية أو الزواج من سويدية أو الحصول على عمل أو غيرها من الأسباب, وفي جميع الحالات يمكنك الاستقرار في السويد بعد تحويل وضعك القانوني إلى الإقامة الدائمة في السويد.

إرسال تعليق

0 تعليقات